الصفحة الرئيسية » الكتاب
نشر بتـاريخ : 2016-05-10 السـاعة : 11:18 PM

بلورة البحر

 

أملج

او ان شئت ان تقول .. الحوراء ..كما يحلو لبعض عشاقها ان يسميها...

بلورة الساحل الغربي ..

اخذت من ضجيج الامواج على شعابها شيئا اقرب الى اللجيج حتى اضحت ام اللج ..

تاصل التاريخ في ثناياها ... رجالها تخضبوا بالبحر واستنشقوه رزقا

 

 

... املج ... عديمة الشبه .. كريمة باهلها ... مضيافة لزوارها

حين تاتيها جنوبا بالكاد ان تراها ..عصرتها جبال السروات ...ضيقت الخناق عليها أحتضنتها خوفا من هروبها ...

لكنها تمردت .. غاصت في البحر قليلا فوجدت متنفسا من الشمال واتسعت .. تقتفي البحر وتلازمة

سحبت رمالها الذهبية لتنام بجوار البحر

غرست النخيل على شاطئة ...فاجبرت النخيل على الوقوف عنوة واكراما لها

 

أملج....

مدينه نزعت بعض فصوصها لتهديها للبحر ..او بالاحرى يبدو ان البحر اقتطع من رمالها ليرصف لها عقدا من الجزر ... ليقول لها انتي داخل اعماقي .. انتي هنا فالقلب.

 

أملج....

مدينه يملؤها الجشع .. احتكرت كل شي..

جمعت الابار والاشجار

طوقت الرمال حول الجبال

اهدت البحر عشرات الجزر

واحتفظت بحقها ضد الفقر

 

اهلها ... طيبون ... هم ! طيبون يهيمون بها عشقا... وعندما اهتز قاعها ذات مساء اهتزت قلوبهم ... لم يغادروها .. احتضنوا رمالها ومزارعها ..وهم يرقبون ان لايطول هذا الرقص القاتل لكنها قوية ...

احتملت الجرح وسيطرت علية وكف الله البلاء وكان مشهد العودة الى احضانها ضربا من العشق او شيئا من الولاء 

 

املج ...

برغم مساحات الحب في عطائها؟.. برغم الجمال الذي تلامسه في ملامحها ؟

الا انها تتألم .. تبكي بصمت فبعض ابنائها سارقون ... محتالون .. طعنوها في مقتل .. مزقوها اشلاء .. باعوها بثمن هراء

سوروها في الظلام ... كبلوها والناس نيام..

ليتها تعرف الدمع او الملام

صبرا .. صبرا .. يا بلورة البحر فالاخيار هنا لهم كلام

 

أملج ..لنا لقاء

 

م. خالد الفايدي

 

 

التــعليــقــات (3)
1 abu Omar
2016-05-16 - 09:05 AM
سلم قلمك الرائع يا ابا يوسف ........ مبدع كما العهد بك دائماً
2 صابر العلاطي
2016-05-16 - 06:05 PM
المهندس خالد الفايدي بصراحه جمل غاية فالجمال تدل على شاعرية واحساس منسق يجبر القارئ على المتابعه نتمنى لك التوفيق ونامل المزيد
3 عبدالله العلوني
2016-06-08 - 10:06 PM
الله عليك يامهندس خالد بصراخه كلمات في منتهى الجمال والشاعريه يصف جماليات هذا البلد وحال هذاالجمال المشوه
اضف تعليق جديد
الإسـم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
 
جاري ارسال التعليق ..
تم ارسال تعليقك بنجـاح وسوف يظهر تعليقك بعد نشره

 
طقس محافظة أملج مواقيت الصلاة بمحافظة أملج